مواد تثقيفية ونصائح :

 

مرضى التهاب المفاصل هو من الأمراض المُزمنة التي ليس لها علاج جذري ؛ ولذا فإن على المُصابين بهذا المرض – كما هو حال المُصابين بالأمراض المُزمنة - إتباع أسلوب حياة يضمن السيطرة على المرض والحيلولة دون تفاقُمه وتخفيف أعراضه.

 

وفيما يلي بعض النصائح والتوجيهات موجهه لمرضى التهابات المفاصل التي من شأنها مُساعدتهم على مواجهة التحديّات والعيش بصورة طبيعية:

1- يُنصح المريض باختيار حقيبة تحمل على الكتف عوضاً عن الحقائب التي تُحمل باليد.

2- في حال اضطر المريض إلى فتح غطاء مرطبان. فإنهُ يُنصح باستعمال الماء الحار لفتح الغطاء والضغط بالكف لفتحه أو يُمكنُه استعمال مفتاح خاص لهذا الغرض.

3- لا يجوز أن يفتل المريض أصابعه أو أن يستعملها بعُنف.

4- يُنصح بتوزيع الثُقل المراد حملهُ على عدة مفاصل. فعلى سبيل المثال يجب استعمال كلتا اليدين لرفع قدرِ ثقيل.

5-            لا مانع من استعمال العصا عند المشي.

 

ثانياً : تُعتبر الرياضة عامل مُساعد لتخفيف الألم والتقوية وزيادة المستوى الحركي وتحسين النفسية. ويُنصح بتنويع النشاط البدني مثل: المشي والدراجة وتمارين التقوية.

 

ثالثاً : السباحة و اليوجا من الرياضات التي تُساعد بشكل كبير في التهاب المفاصل ولكن يُفضل وجود مُختص في البداية.

 

رابعاً : يجب أن لا ينخدع المريض بالعلاجات الشعبية التي لم تُثبت فعاليتها علمياً٬ حيث تُشير الدراسات إلى أن استعمال العلاجات الغير المُثبتة يؤدي إلى الإصابة بأعراض جانبية مؤذية ؛من ارتفاع بإنزيمات الكبد وتسمم لا- قدر الله -.

 

خامساً : ينصح المرضى بارتداء الأحذية ذات النعل الطري للتخفيف من الضغط الواقع على مفاصل الأرجُل عند الحركة.

 

سادساً : قد يُساعد أخذ حمام ساخن مريض الروماتيزم على الإحساس بالراحة٬ حيث يُساعد الماء الدافئ على تحسين تدفُق الدم إلى منطقة الالتهاب. كما يُساعد على استرخاء العضلات.

 

سابعا: على المريض خلال النهار استعمال العضلات الأقوى والتركيز على المفاصل العريضة. فلا يُنصح بدفع الأبواب الزُجاجية بواسطة اليدين٬ بل يُمكن للمريض الاتكاء عليها لفتحها. و لالتقاط شيء عن الأرض ٬ يُنصح المريض بالانحناء على الرُكبتين مع إبقاء الظهر مُستقيماً.

 

ثامناٌ : يُنصح المريض بعدم القيام بمجهود عضلي مُتواصل و بأخذ استراحة دورية للاسترخاء وشدّ العضلات.